جمعية تاكلفت للثقافة والفن

جمعية تاكلفت للثقافة و الفن تهتم بالأساس بالعنصر البشري خصوصا في الجوانب الثقافية و التربوية و كل ما يتعلق بالتنمية البشرية

 باسم مشرفو منتدى atca.ibda3.org  : أعضاء موقعنا الكرام  جزاكم الله خيرا كل عام وكل الاعضاء وكل امة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بالف خير
أحلى التهاني و أطيب التمنيات

    انت و الشباب

    شاطر

    fatima de taghya



    عدد المساهمات : 106
    نقاط : 362
    شكرا على مساهماتك : 1
    تاريخ التسجيل : 11/12/2009
    العمر : 27

    انت و الشباب

    مُساهمة  fatima de taghya في الإثنين مارس 01, 2010 10:16 am

    قد تلتقي الفتاة بشاب في السوق ..او في الحديقة..وقد تسمع صوته غبر جهاز الهاتف او الجوال..
    و قد تسمع منه الكلمات المعسولة و الايمان المغلظة غلى صدق حبه و اخلاصه لها..او قد تكون يده قد خطت رسالة لها تفيض بمعاني الحب و الهيام..و الوعود و الاوهام بانه هو زوج المستقبل و فارس الاحلام !!.
    1-ماذا يريد الشاب.
    فلتسال هذه الفتاة نفسها ماذا يريد هذا الشاب!! اليست هي الشهوة الحرام!!
    و لتسال نفسها ثانية كيف تامن هذا الشاب على نفسها.. و قد خان ربه و خان دينه و بنى علاقته على الحرام..
    الم تسمعي ان هناك من ندمت اشد النذم على كثل تلك العلاقات التي تتمنى كثير من الفتيات انهه لم تعرف فلانا ابدا و لم تتخذ فلانا خليلا ..
    الم تتذكري قوله تعالى "ليتني لم اتخذ فلانا خليلا. لقد اضلني عن الذكر بعد اذ جاءني و كان الشيطان للانسان خذولا."2-قارني بين الصورتين..
    الصورة الاولى لشاب مستقيم محافظ على طاعة مولاه..سخر و قته لعبادة ربه و افنى شبابه في طاعته.. تعرض له الفتنة فيغض بصره..ويناى عنها..انه كالاخرين لديه شهوة و عواطف..ولكنه يشعر بانها ينبغي ان تكون في اطار الشرع..تحادثه الفتاة و تنبري امامه فيقول"معاذ الله انه ربي احسن مثواي"
    الصورة الثانية صورة شاب تائه زائغ الابصار ..ينهار امام شهواته و رغباته يقضي نهاره في التسكع في الاسواق .. و امام التجمعات النسائية او في التفحيط في السيارات او في ترقب نظرة الى احدى الفتيات..
    ثم يقضي ليله على سماعلة الهاتف او امام شاشة فضائية ساقطة او مشهد داعر..
    بربك ايهما احق بالاعجاب و الثناء ..
    الشاب الذي ينتصر على شهواته و يستعلي على رغباته استجابة لمرضاة الله ..
    ام الشاب الذي ينهار امام داعي الهوى و الشهوات ..و يسعى لتحقيقها على اشلاء الخلق و الفضيلة و العفاف 3- هاتف..زواج
    لا تصدقي ان زواجا سيتم عن طريق مكالمات هاتفية عابثة .. و حتى لو تم فان مصيره في الغالب الاعظم الى الضياع و الفشل و الشك و الندم.. لا تصدقي ان شابا-مهما تظاهر بالصدق و الاخلاص-يحترم فتاة تخون اهلها و تحادثه عبر الهاتف او الجوال..فانما يفعل ذلك لاغراض دنيئة لا تخفى على عاقل .
    و كم من فتاة بكت على الهاتف و هي تسمع التهديد بالقطيعة من شاب عابث يعرف عشرين فتاة غيرها..يخبرها بانه سيختار اوفاهن له..و ما ابعد مثل هؤلاء الشباب عن الوفاء..
    4- و عود كاذبة
    الا ترين ان الشاب مهما و عد فانه في نهاية الامر يراجع نفسه و بنظر الى هذه التي اعطته نفسها دون زواج و لو لحظة من عمرها على انها قد تعطي غيره
    اجل هذه صفة سخيفة في الشباب غير الملتزمين بالاسلام و لكنه الواقع الذي لا مفر منه.. انه الواقع الذي يجعلنا ننادي الفتاة دوما ان تحترسي و لا تنخدعي بالوعود الكاذبة..
    احذري الذئاب البشرية التي لا تريد الا ساعة لهو و عبث و فجور ..
    تذكري دوما انوثتك ..تذكري انها عفتك واستعلاءك و لا تلقي نفسك في حفر المهانة و الاذلال .




    عدل سابقا من قبل fatima de taghya في الإثنين مارس 01, 2010 10:27 am عدل 1 مرات (السبب : خطاء في الكتابة)

    said



    عدد المساهمات : 343
    نقاط : 405
    شكرا على مساهماتك : 4
    تاريخ التسجيل : 31/01/2010
    الموقع : ...........................................

    رد: انت و الشباب

    مُساهمة  said في الأربعاء مارس 03, 2010 2:41 pm

    merci bezzaf lokht lkarima 3la had lmosahama rai3a mais madam terre9ty l nafs lmawdo3 likan l2akltar tatabo3 w ni9ach mn tgaraf lkol fa mn l2a7san law anna ni9ach ikopn bwa7d lmosawat w chwiya d l3adl fa machi lfata hwa bo7do likantahmoh b lighwa2 wila hatchi tayban lina f l9ora wjbl nzlo tchofo lmdina wghadi ytbyhn likom l3eks bi anna ta7arroch ljinsi welaw kaydiroh bnat wkayt7ercho b drari w bnat kay7awlo ighwiw rjal mnhom talibat wmnhom sekreterat hatchi kamlin tan3eerfoh iwa mafiha bass n7kmo b wa9i3ya w machi jbl wela lvilaj hwa dnya rah mdina w7da t3ti fikra kter mn dakchi lighadi ytchaf f l9ora lmghribya kamla et merci

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 05, 2016 7:48 pm